مجلس الأمن الدولي يعقد جلسة طارئة حول الوضع في أفغانستان

 بعد التطورات الأخيرة في أفغانستان، مجلس الأمن الدولي يعلن عقده جلسة طارئة حول الوضع في البلد التي سيطرت فيه حركة طالبان على القصر الرئاسي وأعلن رئيسه أشرف غني استقالته.




يعقد مجلس الأمن الدولي جلسة طارئة حول الوضع في أفغانستان "في أقرب وقت ممكن"، وفق مصادر دبلوماسية أممية.
وقالت مصادر دبلوماسية بالأمم المتحدة لوكالة الأناضول، اليوم الأحد، إن "الجلسة ستعقد في أقرب وقت ممكن، بناءً على طلب تقدمت به النرويج وإستونيا".
وحتى الآن لم يتم تحديد موعد محدد للجلسة، كما لم تكشف المصادر تفاصيل أخرى عن الاجتماع.
وفي وقت سابق من اليوم، قال مسؤول في حركة "طالبان" إن الحركة ستعلن قريباً إمارة أفغانستان الإسلامية من القصر الرئاسي في العاصمة كابول".
وأعلنت الحركة أنها سيطرت على قصر الرئاسة الأفغاني ودخلت العاصمة كابول، فيما غادر الرئيس الأفغاني أشرف غني أفغانستان، متوجهاً إلى طاجيكستان. إلا أن هذه المعلومات لم تؤكدها الحكومة الأفغانية.
وقال مصدر قي الرئاسة الأفغانية، اليوم الأحد، إن غني وافق على الاستقالة في ظل الأوضاع المتأزّمة في البلاد.
ومنذ مايو/أيار الماضي، بدأت طالبان بتوسيع رقعة نفوذها في أفغانستان، تزامناً مع بدء المرحلة الأخيرة من انسحاب القوات الأميركية المقرر اكتماله بحلول نهاية آب/أغسطس الجاري.
وتمكنت حركة طالبان حتى اليوم من السيطرة على 30 ولاية أفغانية من أصل 34 ولاية بينها العاصمة كابول.

تعليقات

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

حظك اليوم الأحد 15/8/2021 برج الحمل على الصعيد المهنى والصحى والعاطفى.. توقف عن لوم نفسك

ستيك مشوي للرجيم

كرواتيا تتحدى روسيا فى صراع الصدارة بتصفيات أوروبا المؤهلة لكأس العالم